Uncategorized

هاجر أحمد تنفي شائعات خضوعها لجراحة تجميل بعد الزواج

The Names – فريق التحرير

هاجر أحمد تنفي شائعات خضوعها لجراحة تجميل بعد الزواج

نفت النجمة المصرية هاجر أحمد الشائعات التي انتشرت مؤخرا عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول خضوعها لجراحة تجميل بعد زواجها، كما تحدثت لأول مرة عن أولى خطواتها في دخول عالم التمثيل، مشيرة إلى أنها لا تحب في حياة الفنان سوى تقديم الأعمال الفنية التي تؤثر بالناس، وتمنت انها لو عملت في مجال المحاماة من أجل إعادة الحقوق إلى أصحابها.

وكانت أحمد قد فتحت باب الأسئلة عبر خاصية “الأستوري” على حسابها الرسمي في موقع “انستجرام”، وتلقت الكثير من الأسئلة من المعجبين والمتابعين، حيث كان سؤال أحدهم: “أنت جميلة من غير أي حاجة بس هل عملتي عمليات تجميل بعد زواجك؟”، ليأتي الرد من النجمة المصرية مؤكدة أن جمالها طبيعي ولم تخضع لأي عملية جراحة تجميل قبل الزواج أو بعده.

وتلقت هاجر أحمد سؤالا أخر عن أكثر شيء لا تحبه في حياة الفنان، فأجابت: “مبحبش في حياة الفنان غير الفن وتأثيره على الناس وحبهم ليا وبس، مبحبش حاجة تانية”.

أما السؤال الثالث الذي أجابت عليه أحمد فكان عن مهنة أخرى غير التمثيل كانت ستعمل بها، وأجابت: “محامية اساعد أي حد مظلوم أو عضو في منظمة حقوق الطفل وحقوق الإنسان”.

الجدير بالذكر بأن النجمة المصرية كانت قد تصدرت مؤشرات البحث “جوجل” مؤخرا بعد أن أعلنت تغيير اسم ابنتها الأولى من “إيزابيل” إلى “غالية”، مؤكدة أن التغيير قد تم في جميع الأوراق الحكومية، لكنها لا زالت تنادي ابنتها باسم “بيلا”.

وأشارت أحمد إلى أن الاسم الأول كان من اختيارها، أما الثاني فكان من اختيار زوجها، خاصة بعد أن المجتمع المحيط بها بصعوبة الاسم لكونه غير متداول في مصر.

وقالت أحمد خلال حوارها الإعلامي مع برنامج Gossips: “أنا أول مرة أقول كده بس أنا غيرت أسم بنتي بعد ما سميتها “غالية” بدلا من “إيزابيلا، ووالدها الذي اختار الاسم، ووافقت عليه واكتشفت أن كاظم الساهر لدية أغنية خاصة لهذا الاسم”.

وتابعت: “اخترت اسم ايزابيل بسبب ذكرى قديمة أيام تواجدي في الصف الأول بمعهد فنون مسرحية، حيث تم اختياري لتجسيد شخصية اسمها إيزابيل، وكنت حابة الدور والشخصية جدا وأول ما عرفت أن المولودة بنت اخترت لها نفس الاسم”.

وأضافت قائلة: “غيرت الاسم لأن الناس كلها مش عارفة تنطقه، وسمعت من المقربين أسماء غريبة جدا، فسميتها في الأخر غالية، اسم حلو”.

وأكملت حديثها بقولها: “كان نفسي تكون شبه والدها، بس هي شبهي، وشخصية هادية جدا ومبتحبش الضوضاء، وعلاقتها بوالدها أفضل هو أكثر حد بيتعامل معاها”.

واختتمت هاجر أحمد كلامها بأنها توقفت عن العمل في الأشهر الأخيرة من الحمل، الأمر الذي جعلها تغيب عن الموسم الرمضاني الماضي، لكنها ستعود إلى حياتها العملية من خلال مشروع يخص التعامل مع الأطفال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى