شخصيات مصرية

تخرجت من المعهد العالي للفنون المسرحية بدرجة امتياز مع مرتبة الشرف وتزوجت مرتين ووصفة فرعونية سر شبابها قصة حياة الفنانة ندى بسيوني (صور)

The Names – فريق التحرير

ندى بسيوني: ممثلة مصرية معروفة، بدأت مشوارها الفني من خلال الإعلانات التجارية، وأثبتت تفوقها وحضورها القوي سواء خلال الدراسة أو على المستوى المهني، كما أنها تتمتع بجمال وخفة ظل كبيرة جعلها واحدة من نجمات الوسط الفني.

نشأتها

ولدت النجمة المصرية ندى محمد مصطفى بسيوني الشهيرة فينا باسم “ندى بسيوني” في الثاني من شهر نوفمبر \ تشرين الثاني سنة 1963 في مدينة الإسكندرية، لعائلة مصرية ميسورة الحال.

درست بسيوني جميع المراحل الدراسية في مدينة الإسكندرية إلى أن تخرجت من الثانوية العامة مع معدل ممتاز، حيث كانت من المتفوقات على مدرستها طوال فترات الدراسة الاولى، الأمر الذي جعلها تكمل دراستها الجامعية في النمسا، عندما التحقت بدبلومة culture في إحدى الجامعات النمساوية وتخرجت من قسم التمثيل والإخراج والفنون التشكيلية.

عادت النجمة المصرية إلى مصر والتحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية بعد أن اجتازت اختبار القبول بدرجة عالية، وتخرجت من المعهد بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف.

بدأت حياتها المهنية في العمل كمعيدة في المعهد أثناء التحضير للدراسات العليا، وخلال تلك الفترة حصلت ندى على دبلومة في التمثيل مع المخرج الفرنسي بيير دو بوش في عام 1991، كما حصلت على درجة الماجستير أيضا سنة 1997، وكانت رسالة الماجستير التي قدمتها تحت عنوان “شكسبير في المسرح العربي المعاصر”.

بدايتها الفنية

أما بدايتها الفنية فكانت وهي في سن صغير، وبالتحديد بعد تخرجها من الثانوية العامة، حيث وقع عليها الاختيار للمشاركة في إعلان تجاري بسبب جمالها وخفة الظل الكبيرة التي تتمتع بها النجمة المصرية.

وخلال دراستها في المعهد العالي للفنون المسرحية، اكتشفها المخرج الكبير عبد المنعم شكري وقدم لها أول فرصة للوقوف أمام عمالقة الفن المصري حيث أسند لها دور في فيلم “الجوهرة”، بطولة الفنان الراحل عبد المنعم مدبولي والنجمة تحية كاريوكا، وجسدت بسيوني شخصية “إلهام المرعشلي” في الفيلم الذي حقق نجاحا كبيرا على مستوى السينما المصرية، وكان أحد الأسباب في الشهرة الكبيرة التي حققتها ندى بسيوني في عالم الفن والتمثيل.

انضمت بعد ذلك إلى فريق عمل مسلسل “غدا تدق الأجراس”، بطولة الفنان صلاح السعدني، ومن ثم شاركت في المسلسل الناجح “هوانم جاردن سيتي” أمام النجم حسين فهمي والفنانة ليلى فوزي، وبدأ يتعلق الجمهور بها كثيرا بعد أن أبدعت في شخصية “سعاد هانم” التي قدمتها في المسلسل، لتتوالى عليها الأعمال الفنية المختلفة وتصبح واحدة من نجمات الوسط الفني في مصر والوطن العربي.

أبرز أعمالها

قدمت الفنانة ندى بسيوني الكثير من الأعمال الفنية المميزة خلال مسيرتها الممتدة حتى هذه اللحظة، نستعرض معكم بداية أهم أعمالها التلفزيونية: 

شاركت في مسلسل “عزبة القرود”، “أحلام سارة”، “موال الحب والغضب”، “العائلة”، “حارة برجوان”، “البحار مندي”، “نصر السماء”، “قلب الدنيا”، “همسات”، “نوادر العرب”، “سعيد جدا تعيس جدا”، “وتاهت بعد العمر الطويل”، “ألف ليلة وليلة”، “مليكة”، “لما كنا صغيرين”.

أما على المستوى السينمائي فلم تشارك النجمة المصرية في الكثير من الأفلام، نذكر أبرزها: فيلم “عش الغراب”، “فتاة المافيا”، “جوهرة”، “أخر ورقة”، “اللعبة القذرة”، “حائط البطولات”، “صياد”، “احنا أصحاب المطار”، “سلام مربع للستات”، “ساحر النساء”.

حياتها الشخصية

تزوجت الفنانة ندى بسيوني مرتين طوال حياتها، المرة الأولى كانت وهي طالبة في المعهد العالي للفنون المسرحية، وكانت هذه الزيجة من أستاذها الفنان سناء شافع، على الرغم من اعتراض عائلتها على هذه الزيجة بسبب فارق العمر الكبير بينهما، إلا أنها أصرت على الزواج منه، ورزقت بابنتها الوحيدة التي أطلقت عليها اسم “مايا سناء شافع”، لكن لم تدم هذه الزيجة طويلا.

أما الزيجة الثانية فكانت من المخرج المعروف شريف يحيى، بعد التعاون بينهما في فيلم “البحث عن طريق أخر”، لكن لم تستمر هذه الزيجة طويلا، حيث انفصلا بعد أن تعرضت بسيوني للخيانة الزوجية حسب تصريحاتها الإعلامية، وأنها شاهدت أدلة حقيقية على خيانة زوجها بعد تأكيد من أصدقاء لها بالأمر.

سر شبابها الدائم

كشف الفنانة ندى بسيوني في إحدى تصريحاتها الإعلامية عن السر وراء حفاظها على شبابها ورشاقتها، مشيرة إلى أنها تلتزم بوصفة فرعونية أثبتت نجاحها.

وصرحت بسيوني قائلة أنها دائما ما تحرص على شرب الماء الساخن بكميات كبيرة، وتناول الفواكه والسلطات بالإضافة إلى زيت الزيتون، موضحة أن الصين أعادت إحياء هذه الوصفة، وهي السر وراء احتفاظها بنضارة بشرتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى