شخصيات مصرية

توفي والده وهو في عمر الخامسة ودرس هندسة الميكانيكا ومتزوج من خارج الوسط الفني وتعرض للكثير من الصعوبات من أجل حلم التمثيل محطات في حياة الفنان محمود الليثي (صور)

The Names – فريق التحرير

محمود الليثي: ممثل مصري معروف، خريج كلية الهندسة قسم الميكانيكا وعمل في إحدى الشركات التابعة لهيئة قناة السويس قبل دخوله مجال الفن والتمثيل.

انضم لورش التمثيل مع المخرج خالد جلال في ورشة الإبداع وقدم العديد من البرامج التلفزيونية التي حققت نجاحا كبيرا في مصر والتي كانت البوابة التي تعرف فيها النجم الشاب على كبار المخرجين والمنتجين.

نشأته والبداية الفنية

ولد الفنان المصري محمود الليثي في مدينة الإسماعيلية ولديه من الإخوة ثلاثة، توفي والده وهو في عمر الخامسة، درس جميع المراحل الدراسية في محافظة الإسماعيلية حتى حصل على شهادة الثانوية العامة بمعدل ممتاز جعله يكمل دراسته الجامعية في كلية الهندسة الميكانيكية في جامعة قناة السويس ومن ثم عمل كمهندس في إحدى الشركات التابعة لهيئة قناة السويس لمدة خمس سنوات.

شغف بالفن منذ الصغر وشجعته والدته على اتخاذ خطوة نحو احتراف التمثيل في أول من رأت فيه الموهبة الكبيرة التي يمتلكها ابنها.

بدأ البحث عن فرصة في أول سنة دراسية في الجامعة، حيث سأل عن فريق التمثيل ومسرح الجامعة كي يلتحق بها حتى يظهر موهبته المدفونة التي لا يعلمها أحد سوى المقربين منه، وقدم الكثير من العروض المسرحية على مسرح الجامعة خلال سنوات الدراسة.

بعد التخرج من الجامعة وعمله في مجال الهندسة قرر الليثي ترك العمل والاتجاه نحو التمثيل، فسافر من الإسماعيلية نحو محافظة القاهرة للبحث عن فرصة ولتنمية المهارات التي يمتلكها فصرف كل ما يملك من النقود لتحقيق حلمه بالتمثيل.

انضم بعد ذلك لورشة تمثيل المخرج الكبير خالد جلال في مركز الإبداع الفني وبقي معه ما يقارب السنتان، وأثناء هذه المدة شارك الليثي في مسرحية ” بعد الليل” التي كان يحضرها كبار المخرجين والمنتجين في مصر، وكان من بينهم المنتج طارق الجنايني الذي قدم له الفرصة للمشاركة في برنامج “أس أل أن” بالعربي مع العديد من النجوم الشباب منهم الفنانة ميرنا جميل.

تعرف عليه المخرج محمد شاكر من خلال البرنامج والذي كان الليثي يقدم من خلاله بعض الأدوار الكوميدية، فقدم له أول فرصة حقيقية للمشاركة في عمل سينمائي وأسند له دور في مسلسل “لا تطفئ الشمس” مع الفنان ميرفت أمين وريهام عبد الغفور بالإضافة إلى الفنان محمد ممدوح وجسد الليثي شخصية الدكتور سعد خطيب أفنان في المسلسل الذي حقق نجاحا كبيرا في الدراما المصرية.

أبرز أعماله

قدم النجم الشاب محمود الليثي الكثير من الأعمال الفنية المميزة خلال مسيرته الممتدة حتى هذه اللحظة، ووقف أمام كبار النجوم مثل الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز والفنان أحمد حلمي، نستعرض معكم أبرز أعماله:

قدم دور في مسلسل “الزوجة 18” بطولة الفنان حسن الرداد والفنانة هايدي كرم، وتدور أحداث المسلسل حول رجل أعمال يدعى حمزة الجدالي، يملك شركة أزياء ومصمم ملابس عالمي، ويدخل في الكثير من العلاقات الغرامية كما أنه يتزوج لأكثر مرة حتى أنه في إحدى المرات ينسى أنه متزوج، وتأتي الزوجة رقم 18 فتنقلب حياته رأسا على عقب.

وفي عام 2020 قدم الليثي دور بطولة في مسلسل “ونسني” مع العديد من النجوم الشباب مثل الفنان حازم إيهاب والفنانة سارة درزاوي، وجسد الليثي شخصية ” هيمن” في المسلسل الذي تدور أحداثه حول مجموعة من الشباب يبتكرون برنامج لمساعدة الناس التي تعيش وحيدة، فيخرج أحد أفراد الشركة إلى منزل هؤلاء الناس وتكون مهمته أن يونس العميل ويحصل على تقييم عالي.

جسد شخصية “سرحان ” في فيلم “خيال مآته” بطولة الفنان أحمد حلمي وخالد الصاوي بالإضافة إلى الفنانة منة شلبي، وتدور احداث الفيلم حول مجموعة من الرجال يسرقون بروش أم كلثوم في الستينات ويجتمعون بعد ثلاثين عاما لبيع الرواش، فيتذكرون الفترة التي تمت فيها السرقة ويتناقشون حول الأسباب التي دفعتهم للسرقة محاولين إعادة الزمن والأحداث التي رافقت تلك الفترة.

أخر أعماله الفنية كانت مشاركته في مسلسل “البحث عن علا” بطولة الفنانة هند صبري والفنانة سوسن بدر، ويجسد الليثي شخصية “منتصر” في المسلسل الذي تدور أحداثه حول رحلة الدكتورة علا عبد الصبور لمواكبة التطورات التي تحدث في المجتمع واكتشاف نفسها بجانب المسؤوليات الموضوعة على عاتقها.

حياته الشخصية

تزوج الفنان محمود الليثي من سيدة من تعمل كخبيرة تجميل تدعى بسمة سالم، بعد قصة حب طويلة جمعت الثنائي، وكانت من الأشخاص الذين لديهم تأثير على حياة النجم الشاب حيث وقفت بجانبه وشجعته على تحقيق حلمه بدخول عالم التمثيل.

وأقيم حفل الزفاف في إحدى الفنادق المطلة على نهر النيل بحضور الكثير من نجوم الفن، أبرزهم الفنانة ريهام الغفور والفنان محمد الشرنوبى بالإضافة إلى الفنانة مريم الخشت ومي الغيطي.

معاناة ما قبل الشهرة

كشف الفنان محمود الليثي عن العوائق والتحديات التي واجهها في بدايته لدخول مجال الفن والتمثيل، الأمر الذي جعله ينهار باكيا مما أدى للخروج في فاصل اضطراري.

وتابع خلال لقائه الإعلامي في برنامج “معكم منى الشاذلي” الذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي والمذاع عبر قناة Cbc قائلا:”نا وصلت للمكان اللي أنا قاعد فيه ده وصلتله بعد إرهاق وتعب كبير في حياتي، لما أخدت قرار إني أسيب إسماعيلية وأنزل القاهرة عشان أمثل دي كانت أصعب فترة في حياتي، أخدت اجازة من شغلي.. بعد 3 شهور كل اللي حوشته من الهندسة راح، ومفيش شغل تاني، لأني مرتبط بمواعيد ورشة يومية، ومكنتش عارف أشتغل في أي شغلانة، كل الفلوس راحت، والأكل قل، كنت كل يومين اكل كيس أندومي، كنت ساكن في اوضه على السطوح في الجيزة، مع 3 من أصحابي، وكنت بمشي كتير من الجيزة للأوبرا عشان ألحق العروض، أنا كنت برفض أطلب من أهلي فلوس عشان أخوض المغامرة دي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى