شخصيات مصرية

سمير صبري.. اكتشفه عبد الحليم وهو بعمر ١٠ سنوات، اخفى خبر زواجه ٦٠ عام، تزوج سراً بعمر ١٩وهجرته زوجته وابنه لاهتمامه بالفن أكثر منهم (صور)

سمير صبري.. اكتشفه عبد الحليم وهو بعمر ١٠ سنوات، اخفى خبر زواجه ٦٠ عام، تزوج سراً بعمر ١٩وهجرته زوجته وابنه لاهتمامه بالفن أكثر منهم (صور)

ذا نيم – فريق التحرير

الفنان الشامل سمير صبري الذي اعتبره الجمهور فلته فنية فهو يغني ويمثل ويرقص ويقدم برامج، من هو سمير صبري وما هي قصة حياة ولماذا لقب بأشهر عازب في السينما.

ولد الفنان سمير صبري في مدينة اﻹسكندرية عام ٢٧ ديسمبر 1936، لأسرة مصرية ميسورة الحال، ومن أكبر العائلات في مصر فوالده كان يشغل منصب “سكرتير نادي ضباط الزمالك” وهذا ما وقر لسمير نشأة وطفولة رغدة، حيث التحق منذ طفولة بأكاديمية “فيكتوريا كوليدج” والتي تعد أكبر الصروح التعليمية في مصر في ذلك الوقت وكان يتلقى أبناء الجاليات الأجنبية تعليمهم بها.

الثراء في طفولته لم يعوضه حنان الأم.

كان سمير صبري في السابعة أو الثامنة من عمره عندما انفصل والداه واستقل كلا طرف منهم في محافظة، وقرر والده العيش في القاهرة ووالدته العيش في الاسكندرية، وكان لسمير أخ واحد، فكان مصيره أن يكون من نصيب أمه أما سمير فمن نصيب والده الذي اصطحبه إلى القاهرة، ومنذ ذلك الوقت انقسمت الأسرة نصفين ليعيش سمير صبري عذاب الحرمان من دفء الأسرة ومن حضن أمه وأخيه، مستبدلهم بالعيش مع مرات الأب وأخيه عاش مع زوج الأم.

سمير صبري ولبنى عبد العزيز
سمير صبري ولبنى عبد العزيز

قدمه عبد الحليم حافظ للبنى عبد العزيز كمذيع وكان عمره ١٠ سنوات.

عندما انتقل سمير للعيش مع والده في القاهرة فسكن عمارة النجوم المشهورة بوجود أكبر عدد من الفنانين بها في هذا الوقت، وكان يقلد سمير الفنانين ويستحسن أهله منه هذا ويضحكون، إلي أن صادف وقابل عبد الحليم ذات ليلى ورأى ما به من موهبة وطلاقة في التحدث باللغة الإنجليزية برغم صغر سنه، فكان سمير حينها ابن العشر سنوات.

تزامن هذا اللقاء مع تصوير فيلم الوسادة الخالية لعبد الحليم ولبنى عبد العزيز، التي كانت تعمل مذيعة في الراديو الأوروبي قبل عملها في التمثيل، فعرض عليها عبد الحليم أن تأخذ هذا الفتى الصغير ليقدم برنامج إذاعي وشجعها أكثر عندما قال لها هذا الفتى سيكون فنان.

وبالفعل بدأ سمير صبري حياته في عالم الفن من سلم الإذاعة.

مثل ورقص وغنى وأنتج ولم يعزل حتى الآن.

برع سمير صبري في تقديم البرامج الإذاعية وذاع صيته ووسامته حتى وصل إلى السينما ليبدأ بتقديم أدوار صغيرة تليق على الفتى الأرستقراطي المثقف المتحدث باللغات، ومنها “حكاية حب” و” اللص والكلاب” و”بنت اسمها محمود” ” البحث عن فضيحة” و فيلم “جحيم تحت الماء” وفيلم ” زقاق المدق” وغيرهام من الأعمال السينمائية التي وصل عددهم إلى ١٤٠ فيلم، حتى أنه أسس شركة إنتاج سينمائي.

ماذا قدم سمير صبري للتلفزيون.

شكلت برامج سمير صبري فترة مهمة من تاريخ التلفزيون المصري، وأضفت عليه روح التجديد والمرح، وأصبحت البرامج تشبه البرامج في تلفزيونات أوربا وأمريكا، فقدم برنامج (ما يطلبه المستمعون) باللغة اﻹنجليزية، وقدم برنامجه الشهير في فترة الثمانينيات (هذا المساء) وبرنامج (كان زمان) وبرنامج (النادي الدولي) الذي حقق نجاح كبيرة وكان له جماهيرية عالية.

 

أما المسلسلات التليفزيونية فهي منفذه على الجمهور حتى يومنا هذا، فقدم في بداية مشواره، مسلسل “ملكة في المنفى”، ومسلسل “حضرة المتهم أبي”، ومسلسل “نظرية الجوافة” و”قضية رأي عام” وغيرها من المسلسلات.

لماذا أخفى خبر زواجه حتى أن أصبح جد.

يعرف عن الفنان سمير صبري أنه أشهر عازب في السينما المصري فبرغم وسامته وكثرة المعجبات حولة إلا انه لم يتزوج ابداً، أو هذا ما كنا نعتقده.

ولكن الفنان سمير صبري صرح مؤخراً في أحد البرامج قائلاً ” لقد تزوجت وأنجبت في السر من فتاة إنجليزية، كانت تقيم مع والدها الذي كان يعمل مدرسا في مدينة الإسكندرية” وتم هذا الزواج وهو بعمر ١٩ عام بعد انتهاء دراسته الجامعية.

والسر وراء إخفاءه الزواج هو حرصه على تلبية رغبات والده الذي كان دائما ما يقول له ” نفسي أعملك فرح كبير وأعزم كل البلد” لذلك لم يتمكن من اخباره بزواجه السري.

ندم انه اختار الفن وترك زوجته وابنه.

صرح الفنان سمير صبري في أحد البرامج قائلاً ندمت على إخفاء زواجي، وأنني لم أستطع التوازن بين حياتي الزوجية وبين عملي في الفن”

الأمر الذي جعل زوجته تترك مصر وتسافر لتنجب طفلها في الخارج، وانقطعت العلاقة بينهما ثم عادت من قريب عندما علم أن له ٣ أحفاد.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى