شخصيات مصرية

بدأت مشوارها في عمر الرابعة وحققت مركز الوصافة في مسابقة ملكة جمال العالم ومسلسل “صاحب السعادة” سبب شهرتها و لاحقتها شائعات ارتباطها بالفنان محمد إمام محطات في حياة الفنانة تارا عماد (صور)

The Names – فريق التحرير

تارا عماد: ممثلة مصرية معروفة، حصلت على لقب ملكة جمال إفريقيا وتخرجت من الجامعة الأمريكية، كما أنها تعتبر من النجوم الذي حققوا شهرة واسعة خلال وقت قصير بسبب جمالها وحضورها المميز أمام عدسات الكاميرات.

نشأتها والبداية الفنية

ولدت النجمة المصرية تارا عماد في الحادي عشر من مايو \ أيار سنة 1993 في محافظة القاهرة، لعائلة ميسورة الحال، فوالدها يحمل الجنسية المصرية ووالدتها من دولة يوغسلافيا.

درست عماد جميع المراحل الدراسية في محافظة القاهرة إلى أن تخرجت من الثانوية العامة سنة 2011، ومن ثم قررت الالتحاق بكلية الإعلام في الجامعة الأمريكية في القاهرة وتخرجت منها في عام 2015 لكن لم تعمل تارا في مجال دراستها مطلقا.

بدأت الفنانة الشابة حياة الشهرة والوقوف أمام عدسات الكاميرات منذ نعومة أظافرها وبالتحديد عندما كانت في الرابعة من عمرها، حيث ظهرت في الكثير من الإعلانات لكبرى الشركات المصرية بسبب جمالها وخفة الدم التي تمتلكها.

وفي سن الرابعة عشر بدأت عماد بالعمل في مجال عروض الأزياء، حيث عملت في هذا المجال لمدة قاربت الثلاث سنوات إلى أن قررت المشاركة في مسابقة ملكة جمال إفريقيا وهي في سن السابعة عشر وبالفعل حصدت تارا الجائزة التي كانت السبب في المشاركة في مسابقة ملكة جمال العالم أيضا، لكن لم يحالفها الحظ وحققت لقب الوصافة في المسابقة التي كانت في عام 2010.

وفي عام 2011 وبعد النجاح والشهرة الكبيرة التي حققتها بعد حصد لقب ملكة جمال إفريقيا، قررت عماد دخول مجال الفن والتمثيل فشاركت في مسلسل “الجامعة” الذي كان في بطولته مجموعة من النجوم الشباب وكان من إخراج هاني خليفة.

وفي العام التالي قدمت دور أمام الفنان يوسف الشريف والفنانة التونسية درة في مسلسل “زي الورد” وكان من إخراج سعد هنداوي.

بدأ الجمهور يتعرف عليها إلى أن قدم لها المخرج رامي إمام الفرصة التي كانت العلامة الفارقة في مسيرة النجمة الشابة، حيث جسدت شخصية “بوسي” أمام الزعيم عادل إمام والفنانة لبلبة في مسلسل “صاحب السعادة” الذي عرض في الموسم الرمضاني لسنة 2014.

نالت شهرة واسعة بسبب النجاح الكبير الذي حققه المسلسل وقتها، الأمر الذي جعل كبار المخرجين والمنتجين يقدمون العروض الفنية، لتظهر بعدها في الدراما العربية من خلال مسلسل “دوائر الحب” وهو مسلسل أردني شارك فيه الكثير من النجوم من مختلف الدول.

أبرز أعمالها

قدمت الفنانة تارا عماد الكثير من الأعمال الفنية المميزة خلال مسيرتها الممتدة حتى هذه اللحظة سواء على مستوى السينما أو التلفزيون، فشاركت في الفيلم الكوميدي “خير وبركة” بطولة الفنان علي ربيع والفنان محمد عبد الرحمن، وشاركت أيضا في ثلاثة أعمال دفعة واحدة في عام 2018 فقدمت دور في فيلم “الكويسين” بطولة الفنان احمد فهمي، ولعبت دور بطولة في فيلم “الخروج عن النص” مع الفنان محمد نجاتي، وجسدت شخصية “تونا” في فيلم “تراب الماس” بطولة الفنان آسر ياسين والفنانة منة شلبي.

أما أعمالها بالنسبة للأعمال التي قدمتها في التلفزيون فكانت كثيرة، نذكر منها: شاركت في مسلسل “بين السرايات” مع الفنان باسم سمرة وفي نفس العام قدمت دور في مسلسل “الصعلوك” بطولة الفنان خالد الصاوي والفنان الراحل حسن حسني.

لعبت دور بطولة مع الفنان محمد إمام في المسلسل الذي قدمه في الموسم الرمضاني عام 2017 وكان تحت عنوان “لمعي القط”، لتنقطع عماد عن التلفزيون لفترة قصيرة، وبعد عودتها جسدت شخصية “يسرا” في مسلسل “ونحب تاني ليه” بطولة الفنانة ياسمين عبد العزيز، كما شاركت في مسلسل “ضد الكسر” وجسدت شخصية “ملك” شقيقة “سلمى” بطلة المسلسل التي تجسد شخصيتها الفنانة نيللي كريم.

آخر أعمالها في الفنية يعرض في الموسم الرمضاني الحالي وهو مسلسل “سوتس بالعربي” بطولة الفنان آسر ياسين والفنان أحمد داوود.

حياتها الشخصية

لاحقت الفنانة المصرية الكثير من الشائعات التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي حول الحياة الشخصية للنجمة الشابة، وكانت أول هذه الشائعات، خبر ارتباطها بزميلها الفنان محمد إمام خاصة بعد مشاركة الثنائي في مسلسل “صاحب السعادة” ومشاركتها أيضا في مسلسل “لمعي القط”، لتصرح بعدها أن كل هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة وأن علاقتها هي علاقة صداقة فقط.

انتشرت مؤخرا شائعات ارتباطها بشاب من خارج الوسط الفني يدعى عمرو حلمي، عندما نشر الأخير بعض الصور الرومانسية التي تجمعه بالفنانة تارا عماد، لكنها ظهرت لتأكد مرة أخرى أن هذه الأخبار ليست صحيحة وأنها سوف تعلن خبر خطوبتها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي حال حدوث ذلك.

أعمال تارا عماد الخيرية

تعتبر الفنانة تارا عماد من النجوم أصحاب الأعمال الخيرية، فهي ليست متألقة في الفن فقط ولكنها متألقة في عالم الخير، حيث قامت بتأسيس جمعية خيرية تهتم برعاية الأطفال اليتامى والمشردين وهي أيضا من الوجوه البارزة في جمعية الرفق بالحيوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى