شخصيات مصرية

ثورة يناير سببت له ذبحة صدرية، دخل التمثيل بعد 12 عام دراسة، قصة حياة “أحمد عبد العزيز” ابن الأسكندرية وأشهر ممثلي الدراما المصرية.

ثورة يناير سببت له ذبحة صدرية، دخل التمثيل بعد 12 عام دراسة، قصة حياة “أحمد عبد العزيز” ابن الأسكندرية وأشهر ممثلي الدراما المصرية.

ذا نيم – فريق التحرير

ولد الفنان أحمد عبد العزيز في 30 ديسمبر 1955 بمدينة الإسكندرية، ولد والفن بداخله ولم يعرف طريقة الصحيحة تجاه موهبته في البداية فالتحق بكلية التجارة و حصل منها على درجة البكالوريوس ثم حصل على البكالوريوس كذلك من المعهد العالي للفنون المسرحية، وظل يدرس ما يقرب من 12 عام قبل أن يحترف التمثيل، ويعمل به، وكانت بدايته الفعلية على خشبة مسرح الطليعة مثله مثل نجوم الفن العظماء، فعمل في بداية مشاوره كمخرج  وأخرج أكثر من 25 عمل مسرحي، ثم احترف مهنة التمثيل.

دخل مجال الفن بعد دراسة 12 سنة واكتشفه محمود ياسين ويوسف شعبان.

بعد دراسة التجارة وفنون المسرح والدبلومات التي درسها أحمد عبد العزيز فقد قضى ما يقرب من 12 عام في دراسة مؤهلاته العليا قبل أن يدل عالم التمثيل، وقد رح الفنان احمد عبد العزيز أن الفنان أحمد عبد العزيز أنه في بدايته مشواره الفني لم يعتمد على مساندة أحد بقدر ما كان يستمد قوته من التشجيع والإرشادات الإيجابية بأدائه الفني ولقى هذا التشجيع من الفنان محمود ياسين في بداية مشواره، وكذلك الفنان يوسف شعبان كما عمل مع مخرجين كبار مثل يوسف شاهين وهنري بركات قبل العمل مع المخرجين الأصغر سنا أمثال سعد عرفة وخيري بشارة ومحمد خان وعاطف الطيب.


أكثر من 200 عمل درامي ومازال يعمل ولا يفكر في الاعتزال.

«ذئاب الجبل»،و«المال والبنون»،و«سوق العصر»،و«الوسية»،و«من الذي لا يحب فاطمة»، و«البحار مندي»، و«بوابة المتولي» وغيرها من الأعمال التي يحفظها الجمهور  المصري والجمهور العربي عن ظهر قلب من شدة تعلقه بها، ويعود الفضل في نجاح هذه الأعمال للفنان الكبير أحمد عبد العزيز التي استحوذ على لقب الممثل الأشهر في الدراما على مدار ما يقرب من ربع قرن، وأثر التلفزيون العربي بأعمال لا تنسى وصل عددها 200 عمل درامي منها «موسى بن نصير»، و«لا إله إلا الله»،و«الإمام مسلم»،و«الإمام محمد عبده»،و«سيف الدولة الحمداني»،و«الفرسان» «ملاعيب شيحة»،و«السيرة الهلالية»،و«ألف ليلة»،.

أما عن مشاركاته وبطولاته السينمائية فجأ أشهرها «وداعا بونابرت»مع المخرج يوسف شاهين و«الطوق والإسورة»و«عودة مواطن»،و«حارة برجوان»، و«حكمت فهمي».

و على حد قول الفنان في أحد القلاءات التلفزيونية فهو لا يهمه النجومية في السينما بقدر ما تهمه في التلفزيون.

وعاد ليشارك بعد ثورة 2011 في عدد من الأعمال الدرامية الناجحة منها «كلابش-3»و«الأب الروحي»و«حق ميت»و«حارة خمس نجوم» وآخرها بطولة مسلسل “أريد رجلا”.

 

أحمد عبد العزيز ثورة يناير سببت لي ذبحة صدرية.

شارك الفنان أحمد عبد العزيز في أحداث ثورة يناير وثورة يوليو وكان ينزل إلى الميدان بنفسه ملتحما بجماهير الشباب الثائر، كما شارك في مظاهرات وزارة الثقافة، وقال بسبب انفعالات هذه الفترة أصبت بذبحة صدرية وأمراض أخرى.

ما حدث له في مقلب “رامز جلال”

يرفض الفنان أحمد عبد العزيز مبدأ المشاركة في برامج المقالب ويعتبر بها إهانة للفنان وخاصة عند مفاجأته بتصوير مثل هذه المقالب، وصرح أنه تعرض لهذا النوع من البرامج، ولم يوافق عليه، وكان برنامج “رامز جلال”

وقال الفنان : تمت دعوتي من قبل أحد المشاهير على السفر لترويج السياحة، وبالفعل سافرت لتشجيع سياحة البلد، وقبل حدوث المقلب اكتشفت أن الأمر خاص ببرنامج مقالب المذيع رامز جلال، فاعتذرت لهم وغادرت على الفور وأكدت لهم ، أنني لا أستطيع أن أقدم تلك النوعية من البرامج، فلقد اعتدت على تقديم نوعية معينة من الأعمال الهادفة .

يرى أن سر شهرته هو اختيار الأدوار بعناية.

يتساءل الجميع عن سر شهرة ونجاح الفنان أحمد عبد العزيز المستمرة حتى الآن، ويعتقد الفنان أن سبب نجاحه هو اختياره أدواره بعناية، وأن الجمهور اعتاد  منه على مشاهدة الأعمال الجيدة التي تقدم قيمة فنية هامة، ومتنوعة بين التراجيديا والوطنية والحربية والرومانسية والتاريخية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى